ما هو المثنى المجرور؟

يعرف المثنى بأنَّه كل اسم يدل على اثنين اتَّفقا في الحركات والمعنى والحروف، ويأتي المثنى مجرورًا -أي في حالة الجرِّ- في عدة حالات، وفيما يأتي بيانها:[١]

  • إذا سبق بحرف جر: كما في المثال: قرأ (من الكتابين) معًا.
  • إذا جاء مضافًا: كما في المثال: هذا الرجل صاحب (الجنَّتين).


إعراب المثنى المجرور

علامة جر المثنى ونصبه بالياء، أي أنَّ الياء علامة الجر نيابةً عن حركة الكسرة في الأسماء المفردة، وتوضع النون بعد الياء نيابة عن التنوين في الأسماء المفردة، وتحذَف هذه النون عند الإضافة، كما في المثال: كان يمشي على جانبيْ الطريق، فقد حذفت النون في كلمة الجانبين بسبب الإضافة، وتوجد للمثنى ملحقات في حالة الجر وهي: كلا وكلتا(عند إضافتهما إلى ضمير)، اثنين، اثنتين، وينطبق على هذه الملحقات كل ما ينطبق على المثنى في حالة الجر، وذلك كما يأتي:[١]

  • أتى المدرس بكليهما، أتى المدرس بكلتيهما.
  • ذهب باثنين من الطلاب، ذهبَ باثنتين من الطالبات.
  • رأيت صاحبَ اثنين من الشباب، جاءت صاحبةُ اثنتين من الطالبات.


أمثلة سهلة على المثنى المجرور

يمكن أن توضح بعض الأمثلة كلَّ ما يتعلق بالمثنى المجرور، وتجعل فهمه أقرب للأذهان، وفيما يأتي بعض الأمثلة السهلة على القاعدة مع الإعراب:

  • قال تعالى: {وَقَالُوا لَوْلَا نُزِّلَ هَٰذَا الْقُرْآنُ عَلَىٰ رَجُلٍ مِنَ الْقَرْيَتَيْنِ عَظِيمٍ}،[٢] من: حرف جر، القريتين: اسم مجرور بحرف الجر وعلامة جره الياء لأنَّه مثنى. والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.
  • قال تعالى: {رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ* فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ}،[٣] المشرقين: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنه مثنى، والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد، ومثلها إعراب المغربين أيضًا.
  • قال تعالى: {كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَهَا وَلَمْ تَظْلِم مِّنْهُ شَيْئًا ۚ وَفَجَّرْنَا خِلَالَهُمَا نَهَرًا}،[٤] الجنتين: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنه مثنى. والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.
  • يقول الشاعر سالم ناصر الرازحي: "إذا كان موتي منْ يديْك فمَرْحبًا ** بهِ ، كُـلُّ مُـرٍّ مِنْ يـدَيْـكِ مُحَبَّبُ"،[٥] من: حرف جر، يديك: اسم مجرور بحرف الجر وعلامة جره الياء لأنه مثنى، وحذِفت النون للإضافة، والكاف ضمير متصل في محل جر بالإضافة أيضًا.
  • يقول الشاعر محمود درويش: "أنا آدَمُ الْجَنَّتَيْن، فَقَدْتُهُما مَرَّتَينْ، فَاطْردوني على مَهَل، وَاقْتُلوني على مَهَلٍ"،[٦] الجنتين: مضاف إليه مجرور وعلامة الياء لأنه مثنى. والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.
  • يقول الشاعر أبو الفضل بن الوليد: "وبخصرِك الفاني وصَبري المُنقضي ** لا تمنعي من قُبلتَينِ ظريفا"،[٧] قبلتين: اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه مثنى، والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.
  • مررت بمتجرين ولم أجد ما أريد: بمتجرين: الباء: حرف جر، متجرين: اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه مثنى، والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.
  • جاء من حياته بينَ كفيكَ: كفَّيك: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنه مثنى، وحذفت النون للإضافة، والكاف ضمير متصل في محل جر بالإضافة أيضًا.
  • أخذت كتابًا من اثنتين من الطالبات: اثنتين: اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه ملحق بالمثنى. والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد.


المراجع

  1. ^ أ ب نديم حسين دعكور، كتاب القواعد التطبيقية في اللغة العربية، صفحة 76-78. بتصرّف.
  2. سورة الزخرف، آية:31
  3. سورة الرحمن، آية:17-18
  4. سورة الكهف، آية:33
  5. يديك "إذا كان موتي من يديك فمرحبا"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 31/10/2021. بتصرّف.
  6. "لي خلف السماء سماء"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 31/10/2021.
  7. "جردت من تلك الجفون سيوفا"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 31/10/2021. بتصرّف.